الديوان » سوريا » بطرس كرامة »

خطرت تفتر عن الجوهر

عدد الأبيات : 32

طباعة مفضلتي

خطرت تفتر عن الجوهر

هيفاء بمقلتها تسحر

سلبت الباب ذوي الألبا

ب بكوكب مطلعها الأنور

وشمول التيه يجاذبها

فتميس بقد كالأسمر

وبليل الطرة لي قلق

لصباح الغرة كم أسهر

تغزو العشاق بذي حور

كم صال بهم ولكم كبّر

عضب يهتز إذا نظرت

يصمي الأحشاء ولا يظهر

وختام الثغر عقيقته

ضمّت بلجين لا يحسر

كتب الرحمن على فمها

انّا أعطيناك الكوثر

وكذا النهدان كجوهرتي

ن بلوح تحتهما مرمر

صدّت أسماء بلا سبب

هجرت ناديت فما أهجر

إني بصبابة قيس يا

ليلى ومحياك الأقمر

ما همت بغيرك لا وفتى

ليث الهيجاء بطل قسور

الماجد اسعد نعم أمير

حلّ ذرى العليا وأمر

من جاء بحظ كاسم نجل

محمد المولى الأكبر

نجم قد لاح لدى العليا

بسماحته قمرا أبدر

وبمتن جواد لاح كما

الضرغام لخصم ما عنتر

شهم يهتز اللدن له

شوقا ويصاحبه الأبتر

وعلى الأعداء فكم يعدو

بجنيب طود لاح أغر

وإذا الهيجاء علت وغلت

وتقاعس قسطلها الأغبر

فهناك تراه مبتسما

لبكا الهندي دمعا أحمر

ويرى قطرات دم الأعداء

على برديه كما العنبر

ما سلّ حساما من غمد

إلا الهامات به تنثر

أو جاد ببذل تحسب ان

براحته مزنٌ يحدر

يعطي الألاف ولا حرج

حدث يا صاح وقل أكثر

ما خاب مومله كلا

بل آب بجود لا يحصر

فهو الموصوف بكل جدى

وهو المعروف فلا ينكر

ورث العليا عن خير أب

سامي الأفضال لدى المخبر

وتوشح فضلا عن عمّ

قد شاد به الفضل الأوفر

يا بدر المجد لقد وافت

عذراء لمربعك الأزهر

بكر بثناك حلت نظما

وبمدحك قد جاءت تفخر

تهديك دعاء منتظما

بمقامك قد أضحى ينشر

خذها تزهو بمحاسنها

خطرت تفتر عن الجوهر

معلومات عن بطرس كرامة

بطرس كرامة

بطرس كرامة

بطرس بن إبراهيم كرامة. معلم. من شعراء سورية. مولده بحمص. اتصل بالأمير بشير الشهابي (أمير لبنان) فكان كاتم أسراره. وكان يجيد التركية، فجعل مترجماً في (المابين الهمايوني) بالآستانة فأقام إلى أن..

المزيد عن بطرس كرامة