الديوان » العصر الاموي » عمر بن أبي ربيعة »

أصبح القلب مريضا

أَصبَحَ القَلبُ مَريضاً

راجَعَ الحُبَّ غَريضا

وَأَجَدَّ الشَوقَ وَهناً

إِذ رَأى بَرقاً وَميضا

ثُمَّ باتَ الرَكبُ نُوّا

ماً وَلَم يَطعَم غُموضا

ذاكَ مِن هِندٍ قَديماً

وَدَّعَ القَلبَ مَهيضا

إِذ تَبَدَّت لي فَأَبدَت

واضِحَ اللَونِ نَحيضا

وَعِذابَ الطَعمِ غُرّا

كَأَقاحي الرَملِ بيضا

أَرسَلَت سِرّاً إِلَينا

وَثَنَت رَجعاً خَفيضا

أَن تَلَبَّث لي إِلى أَن

نَلبَسَ اللَيلَ العَريضا

وَكَأَنَّ الشَهدَ وَالإِس

فِنطَ وَالماءَ الفَضيضا

باشَرَ الأَنيابَ مِنها

بَعدَما ذُقتَ غُموضا

معلومات عن عمر بن أبي ربيعة

عمر بن أبي ربيعة

عمر بن أبي ربيعة

عمر بن عبد الله بن أبي ربيعة المخزومي القرشي، أبو الخطاب. أرق شعراء عصره، من طبقة جرير والفرزدق. ولم يكن في قريش أشعر منه. ولد في الليلة التي توفي بها عمر..

المزيد عن عمر بن أبي ربيعة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر بن أبي ربيعة صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الرمل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس