الديوان » العصر الاموي » عمر بن أبي ربيعة »

وما ظبية من ظباء الأراك

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

وَما ظَبيَةٌ مِن ظِباءِ الأَرا

كِ تَقرو دِمَثَ الرُبى عاشِبا

بِأَحسَنَ مِنها غَداةَ الغَميمِ

إِذا أَبدَتِ الخَدَّ وَالحاجِبا

غَداةَ تَقولُ عَلى رِقبَةٍ

لِخادِمِها إِحبِسي الراكِبا

فَقالَت لَها فيمَ هَذا الكَلا

مُ في وَجهِها عابِساً قاطِبا

فَقالَت كَريمٌ أَتى زائِراً

يَمُرُّ بِنا هَكَذا جانِبا

غَريبٌ أَتى رَبعَنا زائِراً

فَأَكرَهُ رَجعَتَهُ خائِبا

لِحُبِّكِ أَحبَبتُ مَن لَم يَكُن

صَفيّاً لِنَفسي وَلا صاحِبا

وَأَبذِلُ مالي لِمَرضاتِكُم

وَأُعتِبُ مَن جاءَني عاتِبا

وَأَرغَبُ في وُدِّ مَن لَم أَكُن

إِلى وُدِّهِ قَبلِكُم راغِبا

وَلَو سَلَكَ الناسُ في جانِبٍ

مِنَ الأَرضِ وَاِعتَزَلَت جانِبا

لَأَتبَعتُ طِيَّتَها إِنَّني

أَرى قُربَها العَجَبَ العاجِبا

معلومات عن عمر بن أبي ربيعة

عمر بن أبي ربيعة

عمر بن أبي ربيعة

عمر بن عبد الله بن أبي ربيعة المخزومي القرشي، أبو الخطاب. أرق شعراء عصره، من طبقة جرير والفرزدق. ولم يكن في قريش أشعر منه. ولد في الليلة التي توفي بها عمر..

المزيد عن عمر بن أبي ربيعة