عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

بكى صبيّ فرأت أمّه

شخصي وقد أقبلت في الباعه

أمشي وفي كفي عصا أنقي

بها وأهوي ساعة ساعه

ففزّعت بي طفلها فانضوى

خوفا إليها يظهر الطاعه

وكنت أيام شبابي إذا

لبست خفين ودرّاعه

سررت من أبصرني مقبلا

بمقلة شهلاء خدّاعه

فالحمد لله وشكرا له

قد صرت بعد الشيب فزّاعه

معلومات عن الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

عقيل بن محمد العكبري، أبو الحسن الأحنف. شاعر أديب، من أهل عكبرا اشتهر ببغداد. قال ابن الجوزي: روى عنه أبو علي ابن شهاب (ديوان شعره). ووصفه الثعالبي بشاعر المكدين وظريفهم...

المزيد عن الأحنف العكبري

تصنيفات القصيدة