يا غادياً متوسّطا

للسير ظهر قعوده

ما اخترت بعدك عكبرا

وطنا لبذل مفيده

لكن لحسن جنانه

وجمال نشئ يهوده

ومن البلاء ظباؤه

يملكن رق أسوده

أفدي الذي قطع الوصا

ل وحل عقد مكيده

وجمعتُ من حبّيه ما

قد لجّ في تبديده

وعصيت من أضحى يلو

م عليه في تفنيده

أفديه من متدلل

في وصله وصدوده

هاروت في لحظاته

إبلس بعض جنوده

أحيا وأتلف في هوا

ه بوعده ووعيده

معلومات عن الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

عقيل بن محمد العكبري، أبو الحسن الأحنف. شاعر أديب، من أهل عكبرا اشتهر ببغداد. قال ابن الجوزي: روى عنه أبو علي ابن شهاب (ديوان شعره). ووصفه الثعالبي بشاعر المكدين وظريفهم...

المزيد عن الأحنف العكبري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأحنف العكبري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس