الديوان » مصر » أحمد محرم »

خطب الرسول فكل سمع منصت

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

خَطَب الرسولُ فَكُلُّ سَمْعٍ مُنْصِتٌ

في الخَافِقَيْنِ وكلُّ قلبٍ خَاشِعُ

قُلْ يا محمّدُ كُلُّ شيءٍ مُطرقٌ

يَرجو المزيدَ وكلُّ شيءٍ سَامِعُ

قل ما يُعَلِّمكَ الذي هو عَالِمٌ

أنّ النُّفوسَ إلى الفسادِ نَوازِعُ

أدِّبْ بدينِ اللَّهِ قَوْمَكَ إنّه

دِينٌ لأشتاتِ الفضائلِ جامعُ

هذا تراثُ العالمِينَ بأسرهم

يَجرِي عليهم نَفْعُه المتتابعُ

فلكلِّ عصرٍ منه وِردٌ سائغٌ

ولكلِّ جِيلٍ منه كَنْزُ رائعُ

قُل للذي تَرك السّبيلَ ألا اسْتَقِمْ

وعَنِ العَمايةِ فَلْيَزَعْكَ الوازِعُ

فإذا غَوَيْتَ فكلُّ شيءٍ ضائرٌ

وإذا اهتديتَ فكلُّ شيءٍ نافعُ

اللَّهُ أنزلَ في المفصَّلِ حُكمَهُ

والحقُّ يعرفه التَقيُّ الطائعُ

معلومات عن أحمد محرم

أحمد محرم

أحمد محرم

أحمد محرم بن حسن عبد الله. شاعر مصري، حَسَن الرصف، نقيّ الديباجة. تركيّ الأصل أو شركسيّ. ولد في إبيا الحمراء، من قرى الدلنجات بمصر، في شهر (محرم) فسمى أحمد محرَّم. وتلقى..

المزيد عن أحمد محرم