الديوان » العراق » معروف الرصافي »

لقد جمع الدهر المكايد كلها

عدد الأبيات : 21

طباعة مفضلتي

لقد جمع الدهر المكايد كلّها

بقِدرٍ كبيرٍ صيغ من معدن الخبث

وصبّ عليها من بئار صروفه

سجالاً من الكذب المموَّه والحنث

وأنقع فيها ما يعادل ثلثها

من المكر بل ما قد يزيد على الثلث

وفتّت أرطالاً من الغدر فوقها

وعالجها بالدقّ والدلك والدَعت

وأوقد ناراً للخديعة تحتها

تزيد على نار الغضى أو على الرِمث

ففارت ملياً فيه ثم تصعّدت

بخاراً بانبيق من السحر والنَفث

فصاغ طباع الإنكليز من الذي

تقاطر في الإنبيق كالمطر الدَثّ

دع اللَوم واسمع ما أقول فإنني

قتلت طباع التيمسيّين بالبحث

كأنهم والناسَ عُثّ وصوفة

وهل يستقيم الصوف في عيثة العث

فكم حرثوا في أرض مستعمراتهم

مظالم سوداً كنّ من أسوأ الحرث

وكم أيقظُوا والناس في الليل نُوَّم

بها فِتناً كالدَجن يَهمي على الوعث

وهم يأكلون الزبد من منتجاتها

ويُلقون للأهلين منهنّ بالفَرث

فيَحظَوْن منها بالنفائس دونهم

ويعطونهم منها السَقيط من الخُرثى

زُرِ الهند إن رمت العيان فكم ترى

على الأرض من غُبر هناك ومن شُعث

يقولون إنا عاملون لسعدكم

ولم يعملوا غير الكوارث والكرث

فكم بعثُوا في الشرق حرباً ذميمة

تمثّل في أهوالها ساعة البعث

وكم أرسلوا دسّاً جواسيس مكرهم

على الناس يشتدون بالنبش والنبث

وهم سلُبوا أرض العراق سمينها

ولم يتركوا للقوم منها سوى الغث

إذا ما رأيت القوم في فخّ مكرهم

رققت لهم تبكي على القوم أو ترثي

فلا تَرجُ في الدنيا وفاءً لعهدهم

فلا بدّ في الأيام للعهد من نكث

وما الحكم إلاّ عندنا كمِظَشّة

رمَوها إلينا كي يَرَوا لُعبة الطث

معلومات عن معروف الرصافي

معروف الرصافي

معروف الرصافي

معروف عبد الغني البغدادي الرصافي. شاعر العراق في عصره. من أعضاء المجمع العلمي العربي (بدمشق) أصله من عشيرة الجبارة في كركوك، ويقال أنها علوية النسب. ولد ببغداد ونشأ بها في..

المزيد عن معروف الرصافي

تصنيفات القصيدة