في زمان الذل تغدو الهرولة

صورة للمهزلة
حينما يسكت من يعرف أن الحق له
ويرى أولمرت أو ليفني فيهتز ويدني منزله
ويريهم رقصة المذبوح يستحسن صوت القنبلة
في زمان الذل تشكو الأسئلة ؟؟
من إجابات الخضوع المذهلة
وإنكسارات الرجال المخجلة
وبقاء الحل وهماً في خيال المشكلة ؟؟
في زمان الذل تبدو المعضلة ؟؟
في وجوه كلما أقبلت المأساة جاءت مقبلة
لم تكن صامدةً يوما ولا مستبسلة
كلما نعرف عنها أنها أصبحت في غيّها مسترسلة
ولدينا لو أردنا الأمثلة ؟؟
في زمان الصمت تغدو الجلجلة ؟؟
صورة للقصف في أرض الرباط المهملة
صورة للظلم في عصرٍ يجيد العرقلة
يقتل الطفل ويستطعم جرح الأرملة ؟؟
في زمان الذل ذل الجبناء ؟؟
يصبح الفجر حزيناً وتصير الشمس أشلاء ضياء ..
ويصير الليل مسكونا بغدر العملاء ..
وبآهات الثكالى ودموع الضعفاء ..
في زمان الذل يغدو الدخلاء
عند بعض القوم فينا أصدقاء
يشربون الشاهي والقهوة !!
والشيء الذي منه ينفر من العقلاء ..
ولهذا لايبالون بأنهار الدماء ..
ودموع الأبرياء !!
وانهيارات بيوت الفقراء !!
واستغاثات النساء !!
في زمان الذل تغدو غزة المجد رهينة ؟؟
في قوانين الطواغيت سجينة !!
مالها والله ذنب يعرفونه ...
ذنبها الإيمان بالله الذي يستثقلونه
ولهذا يكرهونه ؟؟
حاصروها !!
حـرّك الباغي عليها الجيش أهداها جنونه ..
خسر الباغي فلن يستسلم الشهم الذي يحفظ دينه ؟؟
والذي يعلن بالله يقينه ..
ومن الله !!
تعالى الله !!
يستمنح في الخوف السكينة ؟؟
أبشروا بالنصر ؟؟
ياأبطالنا في غزة المجد
غدا تستقبلونه ؟؟
وغدا نعلنه للكون !!
كل الكون لما تعلنونه ؟؟

معلومات عن عبدالرحمن العشماوي

عبدالرحمن العشماوي

عبدالرحمن العشماوي

شاعر عربي مسلم من المملكة العربية السعودية.. ولد في قرية عراء احدى كبريات قرى بني ظبيان غامد في منطقة الباحة بجنوب المملكة عام 1956م وتلقى دراسته الابتدائية هناك وعندما أنهى..

المزيد عن عبدالرحمن العشماوي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبدالرحمن العشماوي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها نثريه من بحر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس