الديوان » العصر المملوكي » الشريف المرتضى »

لما اعتنقنا ليلة الرمل

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

لمّا اِعتَنقنا ليلةَ الرّمل

ومُضاجِعِي ما بيننا نَصْلِي

قالت أما ترضى ضجيعك مِنْ

جسمي الرّطيب ومِعْصَمي الطَّفْلِ

ألّا اِحتَملتَ فراقَ نصلك ذا

في هذهِ الظّلماء مِن أجلي

اِنظرْ إِلى ضيق العناقِ بنا

تنظرْ إلى عقدٍ بلا حَلِّ

لا بيننا يجري العُقارُ ولا

فضلٌ به لمَدبَّةِ النَّمْلِ

فأَجَبتُها إنّي أَخافُ إذا

فطنوا بنا أهلوكِ أوْ أهلي

عدّيهِ مثلَ تميمةٍ نصبتْ

كي لا نُصابَ بأعينٍ نُجْلِ

إنّي أخاف العارَ يلصق بِي

يوماً ولا أَخشى من القتلِ

معلومات عن الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال...

المزيد عن الشريف المرتضى