الديوان » العصر الاموي » الأحوص الأنصاري »

ألا يا عبل قد طال اشتياقي

أَلا يا عَبل قَد طالَ اشتِياقي

إِلَيكَ وَشَفَّني خَوفُ الفِراقِ

وَبِتُّ مُخامِراً أَشكو بَلائي

لِما قَد غالَني وَلِما أُلاقِي

كَأَنّي مِن هَواكِ أَخو فِراشٍ

تجَلجَلُ نَفسُهُ بَينَ التَراقِي

حَلَفتُ لَكِ الغَداةَ فَصَدِّقيني

بِرَبِّ البَيتِ والسَبعِ الطِباقِ

لأَنتِ إِلى الفؤادِ أَشَدُّ حُبّاً

مِنَ الصَّادِي إِلَى الكأسِ الدِّهاقِ

معلومات عن الأحوص الأنصاري

الأحوص الأنصاري

الأحوص الأنصاري

عبدالله بن محمد بن عبد الله بن عاصم الأنصاري، من بني ضبيعة. شاعر هجاء، صافي الديباجة، من طبقة جميل بن معمر ونصيب. كان معاصراً لجرير والفرزدق. وهو من سكان المدينة. وفد..

المزيد عن الأحوص الأنصاري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأحوص الأنصاري صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس