الديوان » العصر العباسي » الخبز أرزي »

أبيت وفي قلبي لهيب من الهوى

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

أبِيتُ وفي قلبي لهيبٌ من الهوى

ونارُ الهوى تُنبِيكَ أنّي على التَّلَفْ

فيا مَن غدا من حُسن أصرُع لونِهِ

كمطرفةٍ حمراء من أحسن الطُّرَف

بخدٍّ أسيلٍ مشرقٍ متورِّدٍ

يلوح به وردٌ يعود إذا قُطِف

لقد مَضَّني شوق إليك مبرِّحٌ

وصرتُ حليفَ الحزنِ والوجد والأسَف

وتعرف ما أخفيتُ منك لأنَّني

هواي دَخيلٌ والفؤادُ به كَلِف

فنمَّت دموعي بالذي قد كتمتُه

ولم أُظهر الشكوى ليعرف مَن عرف

سروري فلا تُنكِر هواي فتُبتَلى

ببعض الذي قد ذُقتُ من ألم الشَّغَف

وواللَهِ ما أسلاكَ ما حَجَّ راكبٌ

وما ناح قُمريٌّ على الغصن أو هتف

معلومات عن الخبز أرزي

الخبز أرزي

الخبز أرزي

نصر بن أحمد بن نصر بن مأمون البصري، أبو القاسم. شاعر غزل، علت له شهرة. يعرف بالخبزأرزي (أو الخبز رزي) وكان أمياً، يخبز (خبز الأرز) بمربد البصرة في دكان. وينشد..

المزيد عن الخبز أرزي

تصنيفات القصيدة