الديوان » العصر الاموي » الفرزدق » تبغت جوارا في معد فلم تجد

عدد الابيات : 10

طباعة

تَبَغَّت جِواراً في مَعَدٍّ فَلَم تَجِد

لِحُرمَتِها كَالحَيِّ بَكرِ اِبنِ وائِلِ

أَبَرَّ وَأَوفى ذِمَّةً يَعقُدونَها

وَخَيراً إِذا ساوى الذُرى بِالكَواهِلِ

وَسارَت إِلى الرَوحاءِ خَمساً فَأَصبَحَت

مَكانَ الثُرَيّا مِن يَدِ المُتَناوِلِ

وَما ضَرَّها إِذ جاوَرَت في بِلادِها

بَني الحِصنِ ما كانَ اِختِلافُ القَبائِلِ

إِلى الصيدِ مِن أَبناءِ عَمروِ اِبنِ مَرثَدٍ

أُنيخَت لَبوني عِندَ خَيرِ المَناهِلِ

إِلَيهِم فَأُمّيهِم فَإِنّي وَجَدتُهُم

حِجازاً لِمَن يَخشى اِصطِفاقَ الزَلازِلِ

وَكَم فيهِمُ مِن سَيِّدٍ وَاِبنِ سَيِّدٍ

وَمِن قائِلٍ يَومَ الحَفيظَةِ فاصِلِ

وَمِن ماجِدٍ تَغشى الأَرامِلُ بَيتَهُ

يُعارِضُ أَيّامَ الصَبا كَالمَخائِلِ

وَكانَت يَداً مِنكُم عَمَمتُم بِفَضلِها

عَلى كُلِّ حافٍ مِن مَعَدٍّ وَناعِلِ

بِكُم يُحسَمُ الداءُ العَياءُ وَيُتَّقى

بِكُم قادِماً مَخشِيَّةُ الدَرِّ باهِلِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الفرزدق

avatar

الفرزدق حساب موثق

العصر الاموي

poet-farazdaq@

782

قصيدة

16

الاقتباسات

529

متابعين

هَمَّام بن غالب بن صعصعة التميمي الدارمي، أبو فراس، الشهير بالفرزدق. شاعر، من النبلاء، من أهل البصرة، عظيم الأثر في اللغة، كان يقال: لولا شعر الفرزدق لذهب ثلث لغة العرب، ولولا ...

المزيد عن الفرزدق

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة