الديوان » العصر الاموي » الفرزدق »

ليست ترد ديات من قد قتلت

لَيسَت تُرَدُّ دِياتِ مَن قَد قَتَّلَت

قَد طالَ ما قَتَلَت بِغَيرِ قَتيلِ

يا لَيتَها شَهِدَت تَقَلُّبَ لَيلَتي

إِذ غابَ عَنّي ثُمَّ كُلُّ خَليلِ

تَدنو فَتُطمِعُ ذا السَفاهَةِ وَالصَبا

مِنها إِذا طُلِبَت بِغَيرِ مُنيلِ

وَكَأَنَّ طَعمَ رُضابِ فيها إِذ بَدَت

بَرَدٌ بِفَرعِ بَشامَةٍ مَصقولِ

وَلَقَد دَنَت لي في التَخَلُّبِ إِذ دَنَت

مِنها بِلا بَخَلٍ وَلا مَبذولِ

وَلَقَد نَمَت بِكَ لِلمَعَلّى سورَةً

رَفَعَت بِناءَكَ في أَشَمَّ طَويلِ

وَلَقَد بَنى لَكُمُ المُعَلّى بَيتَكُم

في فَرعِ رابِيَةٍ بِغَيرِ مَسيلِ

إِنّي بِذِمَّةِ مالِكٍ وَبِمُنذِرٍ

بِأَلاكَ مُحتَرِسٌ لِكُلِّ مَحولِ

وَإِذا حُمِلتُ إِلى الصَلاةِ كَأَنَّني

عِبءٌ يَميلُ بِعِدلِهِ المَعدولِ

يَمشي الرِجالُ بِهِ عَلى أَيديهِمِ

لِلَّهِ دَرُّ مُقَيَّدٍ مُحمولِ

إِنَّ القِرى سُجِنَت مَعي نيرانُهُ

عَن كُلِّ نازِلِ جَنبَةٍ وَدَخيلِ

قَد كُنتُ أُطعِمُهُنَّ كُلَّ سَمينَةٍ

لِلطارِقينَ بَأَسرَعِ التَعجيلِ

وَلَقَد نَهَضنَ مِنَ العِراقِ بِلُقَّحٍ

قَد أوثِقَت حَلَقاتُهُنَّ وَحولِ

يَعدونَ حينَ دُفِعنَ لَمّا أَوضَعوا

بِخَشاشِ عادِيَةٍ وَكُلِّ جَديلِ

معلومات عن الفرزدق

الفرزدق

الفرزدق

هَمَّام بن غالب بن صعصعة التميمي الدارمي، أبو فراس، الشهير بالفرزدق. شاعر، من النبلاء، من أهل البصرة، عظيم الأثر في اللغة، كان يقال: لولا شعر الفرزدق لذهب ثلث لغة العرب، ولولا..

المزيد عن الفرزدق

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الفرزدق صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس