الديوان » اليمن » ابن طاهر »

يا صاح فك الناس والزم الدار

عدد الأبيات : 53

طباعة مفضلتي

يا صاح فك الناس والزم الدار

ولا تعاديهم ودارهم دار

ولا تخالطهم تنالك أكدار

ولا تحصل غير اثم وأوزار

ما تسمع الا غيبة أو نميمة

وكل كلمة فاحشة عظيمه

فالبعد منهم يا فتى غنيمه

وتركهم جنه وقر بهم نار

ما همهم غير القيل والقال

وذكر أشيامو بقه وأهوال

ذي توحش الخاطر وتكسف البال

وكل من تلقاه قال أخبار

فالاعتزال اليوم فرض لازم

إلا جلوسك عند شخص عالم

لمجلس التعليم كن ملازم

مع التحفظ من شرور وأشرار

كذلك الجمعه مع الجماعات

فإن فيها للإله نفحات

ينالها من جالها بنيات

مع الأدب في ظاهره والإسرار

واعلم هداك الله أن أربع

خصال فيها الشرقد تجمع

قد قالها الحداد فانصت اسمع

واترك لها تدعى منيب صبار

أولهن الجهل لا تريده

ولا تجالس من هم عبيده

قرينة الشيطان هو مريده

قد خسر الأخرى وهذه الدار

والثانية ضعف اليقين في الدين

فإن هذى بغية الشياطين

وسلم الكفار والملاعين

وهي التي تنشى الزلل والأضرار

والثالثة طول الأمل ونسيان

الموت ذي يسقاه كل إنسان

فيشتغل بالعاجله وبالفان

ويترك التقوى سبيل الأبرار

حتى يجيه الموت وهو لاهى

تارك فرائض مرتكب مناهي

قاسي وناسي غافل وساهي

وإن وعظته جاب جملة أعذار

أعذارذى توجب له الملامه

وليس هي تنجيه في القيامه

فياله حسره وياندامه

لا تنقضي أو تحتصي بمقدار

والرابعه أكل الشبه وأموال

حرام سحت كيف حال ذي الحال

من أين يزكو له صلاح أعمال

أو يجتني قلبه حكم وأسرار

واعلم أخي أن الزمان قد خان

والخير ولي وأهله والأعوان

وصار ذو الفطنه وحيد حيران

ودار في الغفلة كمثل من دار

فافزع إلى المولى وتب واقلع

ولا تعدى ساير ومسرع

إليه في كل الأمور ترجع

شاكر وصابر للقضا والأقدار

واذكر الهك في جميع الأوقات

وكل أنفاسك وكل حالات

إن شيت تظفر منه بالكرامات

فاجعل جميع العمر كله أذكار

الذكر يجلي كل قلب صادي

الذكر قوت القلب والفؤاد

الذكر ديدن كل ذي رشاد

الذكر كم وردت بفضله أخبار

الذكر غرس لك في الجنان

الذكر قوت القلب والجنان

الذكر يأتي لك بالأمان

الذكر يقضي لك جميع الأوطار

الله يذكر كل ذاكر الله

ومن نسي ذكر الإله ينساه

لقد خسر في دينه ودنياه

وسوف يندم عند ختم الأعمار

واحذر من الدنيا عدوة الله

تلهى الفتى عن ربه وعقباه

وتشغله عن دينه وتقواه

وعن سبيل الصالحين الأخيار

هذا ولا تصفو له بحال

وتوعده بالكذب والمحال

وتمنحه في الحال بالنكال

فلا تكن يا ذالها بمختار

واسلك سبيل المتقين الأسياد

أهل العبادة والتقى والأوراد

الخائفين الخاشعين الأجواد

أهل الصفا وأهل الوفا والأنوار

في ذكر سيرتهم نزول رحمه

وتنتعش للخير كل همه

وتندفع كم قسوة وظلمه

وتنقشع عنا غيوم الأغيار

عسى بهم ربي يفك وسرى

فلا أرى بأسا ولا أرى ضار

عسى عسى نفحة تص من الغيب

تزيل عنا ما بنا من العيب

وتنتفي كل الشكوك والريب

ففضل ربي واسع ومدرار

إني لأرجوالله خير غافر

والظن في ربي حسن ووافر

هذا وإن كنت مسىء وقاصر

قلت آيس كريم غفار

يا رب يا معطي جواد منان

اختم بتوبة صادقة وإيمان

ومغفرة ورحمة ورضوان

فندخل الجنة ولا نرى النار

ثم الصلاة والسلام ما لاح

نجم وما غرد حمام أوناح

على النبي الهادي لكل اصلاح

والآل والأصحاب نعم الأطهار

معلومات عن ابن طاهر

ابن طاهر

ابن طاهر

عبد الله بن حسين بن طاهر العلوي. فقيه نحوي، من أهل حضرموت. ولد بها في تريم، وأقام سنوات بمكة والمدينة، فقرأ على علمائها. وعاد إلى بلاده فسكن (المسيلة) بفرب تريم،..

المزيد عن ابن طاهر

تصنيفات القصيدة