الديوان » موريتانيا » محمد ولد ابن ولد أحميدا »

ألما بى على دمن تذوب

ألِمَّا بِى عَلَى دِمَنٍ تَذُوبُ

غَرَاماً مِن تَذَكَّرِهَا القلُوبُ

سَحِبتُ مَطَارِفَ الغفلاتِ فيها

زمانا لا تنوبُ به الخُطُوبُ

ولاَ نَصَبٌ يَمَسُّي القومَ فِيهِ

ولا فَيه يَمَسُّهُمُ لُغُوبٌ

شققتُ به جلابيبَ كُلَّ خَودٍ

وشُقِّقَتِ البراقعُ والجُيُوبُ

وكَم غَنِيَت بساحِتها فَتَاةٌ

مُهَفهَفَةٌ مُعَمَّةٌ عَرُوبُ

وَبانَت عن مَعَاهِدِهَا واضحَت

قِفَاراً والنَّوائِبُ قَد تَنُوب

فيا ليتَ العهودَ كما عهدنا

وليتَ الدهرَ ذَاهِبُهُ يَئوبَ

معلومات عن محمد ولد ابن ولد أحميدا

محمد ولد ابن ولد أحميدا

محمد ولد ابن ولد أحميدا

محمد ولد أبُن ولد أحميدًا الشقروي. ولد في ضواحي رقاب العقل (موريتانيا)، وتوفي في دگانة (السنغال). عاش حياته في موريتانيا والسنغال. تعلم مبادئ القراءة والكتابة في بيوتات أهله، وحفظ القرآن الكريم على يد..

المزيد عن محمد ولد ابن ولد أحميدا

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة محمد ولد ابن ولد أحميدا صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس