الديوان » مصر » إسماعيل صبري »

ألا يا تجار العصر هل فيكم امرؤ

عدد الأبيات : 13

طباعة مفضلتي

ألا يا تِجارَ العَصرِ هل فيكُمُ امرُؤٌ

يَبيعُ عَلى صَرعى الهُمومِ عَزاءِ

إذا دَلَّني مِنكُم على مِثلهِ فَتىً

خَلَعتُ عليه ما يشاءُ جزاءَ

فَفي الحيِّ قَومٌ عاكِفونَ على لَظىً

تُذيبُهم البَلوى صباحَ مساءَ

يَخالُهُمُ الرائي سُكارى مِن الأَسى

فَيَبكي عَليه رحمةً وَوَفاء

لو انَّ قُلوبَ الناسِ طَوعَ إِرادَتي

أَحَلتُ الأَسى في بَعضِهِنَّ هناءَ

وَلَو طاوَعَتني كلُّ عَينٍ قَريحةٍ

لما ذابَ بعضُ الثاكِلين بُكاءَ

وَعالَجتُ إبراهيمَ مِمّا أَصابَهُ

وَداهَمَه حتّى ينالَ شِفاءَ

مَصابُكَ إسماعيلُ زَعزَعَ شامِخاً

وَضَعضَعَ طَوداً راسِيا وَأَساءَ

وَأَودى بِآمالٍ كِبارٍ تَصَرَّمَت

بِرَغمِ ذويكَ البائِسينَ هباءَ

ألا إِنَّما الدَنيا هَباءٌ وَأَهلُها

هباءٌ وهل يَبكي الهباءُ هباءَ

مُصابُكَ إسماعيلُ أَودى بِأُسرَةٍ

تَكَلَّفَت الصَبرَ الجميلَ حياءَ

وَقلَّصَ آمالاً كباراً كَأنَّها

مدى الدَهرِ لم تَعقِد عَليكَ لِواءَ

على قَبرِكَ المَمطورِ منّي تحيَّةٌ

فقد ضمَّ غُصناً ناضِرا وَفتاءَ

معلومات عن إسماعيل صبري

إسماعيل صبري

إسماعيل صبري

اسماعيل صبري باشا. من شعراء الطبقة الأولى في عصره. امتاز بجمال مقطوعاته وعذوبة أسلوبه. وهو من شيوخ الإدارة والقضاء في الديار المصرية. تعلم بالقاهرة، ودرس الحقوق بفرنسة، وتدرج في مناصب..

المزيد عن إسماعيل صبري

تصنيفات القصيدة