والطلُّ ينشرُ كلَّ وقتٍ

كيَومِنا لؤلؤاً فيها سَقيطا

وجَواهرُ الأنوارِ تطلِعُ

من زَبَرجَدها خَليطا

فإِذا رَأيتَ الدُرَّ أب

صَرتَ العَقيقَ بِه مَنوطا

والطيرُ تستبقُ النَّشي

دَ بِها وتَعتقبُ البَسيطا

والبَحرُ مُحتَشِمٌ يَرى

مِن جودِها البَحر المُحيطا

حالٌ تردُّ إلى التَّصا

بي كلَّ كَسلانٍ نَشيطا

معلومات عن عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن بن محمد بن أحمد بن غالب الصوري، أبو محمد ويلقب بابن غلبون. شاعر، حسن المعاني. من أهل صور، في بلاد الشام. مولده ووفاته فيها. له (ديوان شعر - خ)..

المزيد عن عبد المحسن الصوري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد المحسن الصوري صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس