الديوان » العصر المملوكي » صلاح الدين الصفدي » يا شادنا أبدا أرى نفسي له

عدد الابيات : 2

طباعة

يا شادناً أبداً أرى نفسي له

دون البرية لا تفارق شيقه

والله ما اتسعت همومي في الدجا

حتى بليت بمقلتيك الضيقه

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن صلاح الدين الصفدي

avatar

صلاح الدين الصفدي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Al-Safadi@

780

قصيدة

19

متابعين

خليل بن أيبك بن عبد الله الصفدي، صلاح الدين. أديب، مؤرخ، كثير التصانيف الممتعة. ولد في صفد (بفلسطين) وإليها نسبته. وتعلم في دمشق فعانى صناعة الرسم فمهر بها، ثم ولع ...

المزيد عن صلاح الدين الصفدي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة