الديوان » العصر الاموي » جرير » ألا حي أهل الجوف قبل العوائق

عدد الابيات : 10

طباعة

أَلا حَيِّ أَهلَ الجَوفِ قَبلَ العَوائِقِ

وَمِن قَبلِ رَوعاتِ الحَبيبِ المُفارِقِ

سَقى الحاجِزَ المِحلالَ وَالباطِنَ الَّذي

يَشُنُّ عَلى القَبرَينِ صَوبَ الغَوادِقِ

وَلَمّا لَقينا خَيلَ أَبجَرَ أَعلَنوا

بِدَعوى لُجَيمٍ غَيرَ ميلِ العَواتِقِ

صَبَرنا لَهُم وَالصَبرُ مِنّا سَجِيَّةٌ

بِأَسيافِنا تَحتَ الظِلالِ الخَوافِقِ

فَلَمّا رَأَوا أَلّا هَوادَةَ بَينَنا

دَعَوا بَعدَ كَربٍ يا عُمَيرَ بنِ طارِقِ

وَمُبدٍ لَنا ضِغناً وَلَولا رِماحُنا

بِأَرضِ العِدى لَم يَرعَ صَوبَ البَوارِقِ

عَرَفتُم لِعَتّابٍ عَلَيكُم وَرَهطِهِ

نِدامَ المُلوكِ وَاِفتِراشَ النَمارِقِ

هُمُ الداخِلونَ البابَ لا تَدخُلونَهُ

عَلى المَلكِ وَالحامونَ عِندَ الحَقائِقِ

وَأَنتُم كِلابُ النارِ تُرمى وُجوهُكُم

عَنِ الخَيرِ لا تَغشَونَ بابَ السُرادِقِ

وَإِنّا لَنَحميكُم إِذا ما تَشَنَّعَت

بِنا الخَيلُ تَردي مِن شَنونٍ وَزاهِقِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن جرير

avatar

جرير حساب موثق

العصر الاموي

poet-jarir@

289

قصيدة

16

الاقتباسات

1329

متابعين

جرير بن عطية بن حذيفة الخَطَفي بن بدر الكلبيّ اليربوعي، من تميم. أشعر أهل عصره. ولد ومات في اليمامة. وعاش عمره كله يناضل شعراء زمنه ويساجلهم - وكان هجاءاً مرّاً - ...

المزيد عن جرير

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة