الديوان » العصر الأندلسي » الشريف العقيلي »

أيا من ما له في الجود ثان

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

أَيا مَن ما لَهُ في الجودِ ثانِ

وَمَن مَعروفُهُ سَلِسُ العِنانِ

سُروري أَن تَكونَ اليَومَ عِندي

فَعِندي مثسمِعٌ حُلوُ الأَغاني

وَنَدمانٌ يُبادِهُني بِشِعرٍ

يَنيهُ بِهِ عَرى شِعرِ اِبنِ هاني

فَجَمِّلني بِنَفسِكَ فَهوَ يَومٌ

جَميلُ الوَجهِ مِن نَسلِ الزَمانِ

فَقُضبُ الرَوضِ بِالأَزهارِ تُجلى

كَما تُجلى القَصائِدُ بِالمَعاني

معلومات عن الشريف العقيلي

الشريف العقيلي

الشريف العقيلي

عليّ بن الحسين بن حيدرة العقيلي، الشريف أبو الحسن، من سلالة عقيل بن أبي طالب. شاعر، من سكان الفسطاط (بالقاهرة) اشتهر بإجادته التشبيه وإكثاره من الاستعارات البيانية، وهو القائل:ولما أقلعت سفن..

المزيد عن الشريف العقيلي