عدد الابيات : 13

طباعة

يسمعني.. حـين يراقصني

كلماتٍ ليست كالكلمات

يأخذني من تحـت ذراعي

يزرعني في إحدى الغيمات

والمطـر الأسـود في عيني

يتساقـط زخاتٍ.. زخات

يحملـني معـه.. يحملـني

لمسـاءٍ وردي الشـرفـات

وأنا.. كالطفلـة في يـده

كالريشة تحملها النسمـات

يحمـل لي سبعـة أقمـارٍ

بيديـه وحزمـة أغنيـات

يهديني شمسـاً.. يهـديني

صيفاً.. وقطيـع سنونوات

يخـبرني.. أني تحفتـه

وأساوي آلاف النجمات

و بأنـي كنـزٌ... وبأني

أجمل ما شاهد من لوحات

يروي أشيـاء تدوخـني

تنسيني المرقص والخطوات

كلماتٍ تقلـب تاريخي

تجعلني امرأةً في لحظـات

يبني لي قصـراً من وهـمٍ

لا أسكن فيه سوى لحظات

وأعود.. أعود لطـاولـتي

لا شيء معي.. إلا كلمات

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن نزار قباني

avatar

نزار قباني حساب موثق

سوريا

poet-nizar-qabbani@

479

قصيدة

2

الاقتباسات

172

متابعين

نزار بن توفيق القباني (1342 - 1419 هـ / 1923 - 1998 م) ديبلوماسي وشاعر سوري معاصر، ولد في 21 مارس 1923 من أسرة دمشقية عريقة إذ يعتبر جده أبو ...

المزيد عن نزار قباني

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة