الديوان » العصر العباسي » بشار بن برد »

شهدت على الزيدي أن نساءه

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

شَهِدتُ عَلى الزَيدِيِّ أَنَّ نِساءَهَ

ضِياعٌ إِلى أَيرِ العُقَيلِيِّ تَزفِرُ

بَلَوتُ بَني زَيدٍ فَما في كِبارِهِم

حُلومٌ ولا في الأَصغَرينَ مُطَهَّرُ

فَأَبلِغ بَني زَيدٍ وَقُل لِسُراتِهِم

وَإِن لَم يَكُن فيهِم سُراةٌ تُوَقَّرُ

لأُمِّكُمُ الوَيلاتُ إِنَّ قَصائِدي

صَواعِقُ مِنها مُنجِدُ وَمُغَوِّرُ

أَجَدَّهُمُ لا يَتَّقون دَنِيَّةً

وَلا يُؤثِرونَ الخَيرَ وَالخَيرُ يُؤثَرُ

يَلُفّونَ أَولادَ الزِنى في عِدادِهِم

فَعِدَّتُهُم مِن عِدَّةِ الناسِ أَكثَرُ

إِذ ما رَأَوا مَن دَأبُهُ مِثلُ دَأبِهِم

أَطافوا بِهِ وَالغَيُّ لِلغَيِّ أَصورُ

وَلو فارَقوا ما فيهِمُ مِن دَعارَةٍ

لَما عَرَفَتهُم أُمُّهُم حينَ تَنظُرُ

لَقَد فَخَروا بِالمُلحَقين عَشِيَّةً

فَقُلتُ اِفخَروا إِن كانَ في اللُؤمِ مَفخَر

يُريدونَ مَسعاتي وَدونَ لِقائِها

قَناديلُ أَبوابِ السَماواتِ تَزهَرُ

فَقُل في بَني زَيدٍ كَما قالَ مُعرِبٌ

قَواريرُ حَجّامٍ غَداً تَتَكَسَّرُ

معلومات عن بشار بن برد

بشار بن برد

بشار بن برد

بشار بن برد بن يرجوخ العُقيلي (96 هـ - 168 هـ) ، أبو معاذ ، شاعر مطبوع. إمام الشعراء المولدين. ومن المخضرمين حيث عاصر نهاية الدولة الأموية وبداية الدولة العباسية...

المزيد عن بشار بن برد

تصنيفات القصيدة