الديوان » العصر الجاهلي » الأشعث بن عابس »

لعمري لقد كانت جلالة أصبحت

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

لعَمْري لقد كانتْ جُلالَةُ أصبحتْ

ضَنىً في الفراشِ ما تصرف حالا

بِما قدْ أراها وهْيَ مُعْجِبةٌ لنا

وللناظرينَ بهجةً وجمالا

وكانتْ لنا سِتْرا إذا الريحُ أَعْصفتَ

وجادتْ بِشَفّانٍ يكونُ شَمالا

ألا قدْ أرى أنْ لنْ أُلاقِيَ مثلَها

ولكنَّ أبْدالاَ يكونُ عِيالا

معلومات عن الأشعث بن عابس

الأشعث بن عابس

الأشعث بن عابس

الأشعث بن عابس بن ثعلبة بن طفيل بن عمرو بن الحارث بن ضمضم بن عدي بن جناب. له شعر في رثاء زوجته جلالة بنت الربيع بن زياد بن سلامة بن قيس..

المزيد عن الأشعث بن عابس

تصنيفات القصيدة

اقرأ أيضاً ل الأشعث بن عابس :