الديوان » العصر العباسي » ابو نواس »

هذا قناع الليل محسور

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

هَذا قِناعُ اللَيلِ مَحسورُ

فَاِشرَب فَقَد لاحَ التَباشيرُ

سُلافَةً لَم تَعتَصِرها يَدٌ

وَلَم يُدَنِّسها الأَعاصيرُ

تَنزو إِذا الماءُ تَراءى لَها

كَما رَمى بِالشَرَرِ الكيرُ

كَريمَةٌ أَصغَرُ آبائِها

إِن نُسِبَت كِسرى وَسابورُ

طَوى عَلَيها الدَهرُ أَيّامَهُ

وَعُمِّيَت عَنها المَقاديرُ

فَلَم تَزَل تَخلُصُ حَتّى إِذا

صارَ إِلى النِصفِ بِها الصيرُ

جاءَت كَروحٍ لَم يَقُم جَوهَرٌ

لُطفاً بِهِ أَو يُحصِهِ نورُ

يَسقِكَها مُختَلَقٌ ماجِنٌ

مُعَوَّدٌ لِلسَقيِ نِحريرُ

مُنقَطِعُ الرِدفِ هَضيمُ الحَشا

أَحوَرُ في عَينَيهِ تَفتيرُ

قَد عَقرَبَت رابِيَةٌ صُدغَهُ

فَالصَدغُ بِالعَنبَرِ مَطرورُ

أَحسَنُ مِن سَيرٍ عَلى ناقَةٍ

سَيرٌ عَلى اللَذَةِ مَقصورُ

معلومات عن ابو نواس

ابو نواس

ابو نواس

الحسن بن هانئ بن عبد الأول بن صباح الحكميّ بالولاء، أبو نواس.(146هـ-198هـ/763م-813م) شاعر العراق في عصره. ولد في الأهواز (من بلاد خوزستان) ونشأ بالبصرة، ورحل إلى بغداد فاتصل فيها بالخلفاء من..

المزيد عن ابو نواس

تصنيفات القصيدة