الديوان » العصر العباسي » ابو نواس » لما جفاني الحبيب وامتنعت

عدد الابيات : 9

طباعة

لَمّا جَفاني الحَبيبُ وَاِمتَنَعَت

عَنّي الرِسالاتُ مِنهُ وَالخَبَرُ

اِشتَدَّ شَوقي فَكادَ يَقتُلُني

ذِكرُ حَبيبي وَالهَمُّ وَالفِكَرُ

دَعَوتُ إِبليسَ ثُمَّ قُلتُ لَهُ

في خَلوَةٍ وَالدُموعُ تَنهَمِرُ

أَما تَرى كَيفَ قَد بُليتَ وَقَد

أَقرَحَ جَفني البُكاءُ وَالسَهَرُ

إِن أَنتَ لَم تُلقِ لي المَوَدَّةَ في

صَدرِ حَبيبي وَأَنتَ مُقتَدِرُ

لا قُلتُ شِعراً وَلا سَمِعتُ غِناً

وَلا جَرى في مَفاصِلي السَكَرُ

وَلا أَزالُ القُرآنَ أَدرُسُهُ

أَروحُ في دَرسِهِ وَأَبتَكِرُ

وَأَلزَمُ الصَومَ وَالصَلاةَ وَلا

أَزالُ دَهري بِالخَيرِ آتَمِرُ

فَما مَضَت بَعدَ ذاكَ ثالِثَةٌ

حَتّى أَتاني الحَبيبُ يَعتَذِرُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابو نواس

avatar

ابو نواس حساب موثق

العصر العباسي

poet-abu-nawas@

1175

قصيدة

7

الاقتباسات

219

متابعين

الحسن بن هانئ بن عبد الأول بن صباح الحكميّ بالولاء، أبو نواس.(146هـ-198هـ/763م-813م) شاعر العراق في عصره. ولد في الأهواز (من بلاد خوزستان) ونشأ بالبصرة، ورحل إلى بغداد فاتصل فيها بالخلفاء من ...

المزيد عن ابو نواس

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة