الديوان » سوريا » نزار قباني »

امرأة من دخان

كيف فكرت في الزيارة؟ قولي
بعد أن أطفأت هوانا السنين
إجمعي شعرك الطويل .. يخيف
الليل .. هذا المبعثر المجنون
لا تدقي بابي .. وظلي بعمري
مستحيلاً ، ما عانقته الظنون
أنت أحلى ممنوعة الطيف ، خجلى
يتمنى مرورك .. الياسمين
لا أريد الوضوح .. كوني وشاحاً
من دخانٍ .. وموعداً لا يحين
ولتعيشي تخيلاً في جبيني
ولتكوني خرافةً لا تكون
إتركيني أبنيك شعراً .. وصدراً
أنت لولاي يا ضعيفة طين
ودعي لي .. تلوين عينيك إني
تتمنى ألوان وهمي العيون .
لا تجيئي لموعدي .. واتركيني
في ضلالٍ ، يبكي عليه اليقين
واحرقيني .. إذا أردت ، فإني
لا أطيق الجمال حين يلين
أنا ما دمت في عروقي همساً
فإذا كنت واقعاً ، لا أكون !

معلومات عن نزار قباني

نزار قباني

نزار قباني

نزار بن توفيق القباني (1342 - 1419 هـ / 1923 - 1998 م) ديبلوماسي وشاعر سوري معاصر، ولد في 21 مارس 1923 من أسرة دمشقية عريقة إذ يعتبر جده أبو..

المزيد عن نزار قباني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة نزار قباني صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها التفعيله من بحر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس