الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي » ترحل من هويت وكل شمس

عدد الابيات : 29

طباعة

ترحَّل من هوِيت وكل شمسِ

ستكْسِفُ أو ستغرب حين تُمسي

وما ألهاك عن ذكرى حبيبٍ

كعدِّك أمسَ يومٍ بعد أمس

رأيتُ الدهر يجرح ثم يأسو

يؤسِّي أو يعوِّضُ أو يُنَسِّي

أبت نفسي الهُلاع لرزء شيءٍ

كفى شجواً لنفسي رزءُ نفسي

أتهلعُ وحشةً لفراقِ إلفٍ

وقد وطنتُها لحلول رَمْس

سأتخذ الزَّماعَ خليل صدقٍ

يرادفني على وجناءَ عَنس

إلى ملك يَهشُّ إلى المعالي

ولا يبتاع مكرمةً ببخس

أبي أيوبَ قرم بني زُريقٍ

وكل قبيلة تسمو برأس

بَدا فبدت مَخايلُ من كريمٍ

طويل الباع أروعَ غير نكس

كأن عَجاج موكبه تجلَّى

هناك بوجهه عن قَرنِ شمس

يحفُّ بشخصه من أقربِيه

غيوثُ مَفاقرٍ وليوثُ بأس

مَرَوا دِرَرَ الحروب دماً وقاسوا

من الهيجاء ضِرساً بعد ضرس

فما نيلتْ أنوفهُمُ بذمٍّ

ولا رِيمت رؤوسهُمُ بعَكس

تراهم في النديِّ إذا نَدَوه

كأن حلومهم هضباتُ حَرْس

وإن لاقيتَهم في يوم روعٍ

لقيت الجن في أشباح إنس

همُ الجبل الذي لو زال يوماً

لأضحى الملكُ لا يُرسيه مُرْسي

ألم يَرني الأمير حبستُ شعري

عليه ولم أُذِله بمدح جِبس

ولم أكُ شارباً إلا بعذب

وإن أعطِشت خمساً بعد خمس

فداه معاشرٌ نكَّبتُ عنهمْ

وما أفديه بالعرَض الأخس

إذا امتُدِحوا وإن لم يُستثابوا

حسبتَ وجوهَهم طُليت بوَرْس

وما جَربتُهم إلا بغيري

وما استخشنتُ جانبهم بلمسي

إليه بعثتها ترمي بشخصي

ولم أكُ قبل ذاك لها بحِلس

على ثقةٍ بأن لها لديه

مُناخاً بالسعادة غير شأس

وأن سَيريش ما أبريه منها

بشحم مثل هُدَّاب الدِمَقس

وكان إذا عَراه الحق أعطى

بخمس من أنامله وخمس

عطايا بين بشر واعتذارٍ

وليست بين إذلالٍ وعبس

أهابت بالرجاء لُهَى يديه

إليَّ إليَّ لات أوانَ يأس

لعَمْرُ محامد حُمِلت إليه

لمَا بيعت بضائعُها بوكْس

جعلتُ على ملوك الأرض طُراً

مجازَ مطيتي وعليه حَبْسي

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن الرومي

avatar

ابن الرومي حساب موثق

العصر العباسي

poet-abn-rumi@

2020

قصيدة

17

الاقتباسات

1854

متابعين

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، ...

المزيد عن ابن الرومي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة