الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

شفيعك من قلبي مكين مشفع

عدد الأبيات : 10

طباعة مفضلتي

شفيعكِ من قلبي مكين مشفَّعُ

وحظك من ودي حريز ممنَّعُ

فلا تسأليني في هواك زيادةً

فأيسره مُرضٍ وأدناه مُقنعُ

لو انَّ ازديادي في الهوى ينقص الهوى

إذاً لخلا منه المحبُّون أجمع

كلانا ادعى أن الفضيلة في الهوى

له وكلانا صادق ليس يُدفَع

يقاسي المقاسي شجوه دون غيره

وكل بلاء عند لاقيه أوجع

وكنت ومالي في نهاريَ مؤنسٌ

ولا سكنٌ في الليل والناس هجَّعُ

أبيت رقيب الصبح حتى كأنني

أرجّي مكان الصبح وجهك يطلع

أصعِّد أنفاسي وأحدر عبرتي

بحيث يرى ذاك الإله ويسمع

ولولا مدى يوم لنفسي تفلَّتت

على إثر أنفاسي التي تتقطع

إلى الله أشكو لا إلى الناس إنما

مكان الشكايا من يضر وينفع

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

تصنيفات القصيدة