الديوان » العصر العباسي » البحتري »

أخذت بحبل من دليل فلم يكن

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

أَخَذتُ بِحَبلٍ مِن دُلَيلٍ فَلَم يَكُن

ضَعيفَ قُوى النُعمى وَلا واهِنَ الحَبلِ

فَتىً لا أَرى في صِحَّةِ العَهدِ مِثلَهُ

كَما لايُرى في شُكرِ عارِفَةٍ مِثلي

تَنَكَّبَ مَذمومَ الخِلالِ وَبَرَّزَت

خَلائِقُ مِنهُ في الوَفاءِ وَفي الفَضلِ

مَتى آتِهِ أَحمَد بَشاشَةَ بِشرِهِ

وَأَرضى الَّذي يَأتي مِنَ القَولِ وَالفِعلِ

وَلَستُ بَعيداً مِن تَناوُلِ مَطلَبٍ

عَسيرٍ إِذا سَهَّلتُهُ بِأَبي سَهلِ

معلومات عن البحتري

البحتري

البحتري

الوليد بن عبيد بن يحيى الطائي, أبو عبادة البحتري شاعر كبير، يقال لشعره (سلاسل الذهب). وهو أحد الثلاثة الذين كانوا أشعر أبناء عصرهم: المتنبي، وأبو تمام، والبحتري. قيل لأبي العلاء..

المزيد عن البحتري