الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

يا يوم إسحاق بن عبد الملك

عدد الأبيات : 17

طباعة مفضلتي

يا يومَ إسحاقَ بنَ عبدِ الملكْ

لم تُبقِ لي صبراً ولم تتَّركْ

يا يوم إسحاقَ الذي غالهُ

أيَّ حريمٍ ليَ لم تَنْتهكْ

جرَّعتني دونَ الورى ثُكلَهُ

بل كلُّهمْ في ثُكلِهِ مشتركْ

من ذا الذي لم يُبكه فقدُهُ

من حدثٍ غرّ ومن مُحتنِكْ

لمَّا أتاني نعيُهُ بغتةً

كاد حجابُ القلبِ أن ينهتكْ

كيف عزائي عن فتىً لا يُرى

شبيهُهُ في أيّ فجّ سُلك

كأنه في كل أحوالِهِ

من ذهبٍ لا شكَّ فيه سُبك

يا لهف نفسي أن أرى يومَه

وأنْ أرى بيتاً له ما سُمك

يا لهفَ نفسي أن أرى ماله

مقتسماً من بعدِه قد مُلك

مالُ امرئٍ ما كان قُفلاً له

بل كان في تفريقهِ مُنهمك

سقياً لأخلاقٍ له لا تُرى

في سوقةِ الناسِ ولا في مَلك

أيُّ سماحٍ ضُمَّ في قبرهِ

وماءِ وجهٍ في ثراهُ سُفِك

مضى ولم يُفتَك به إذ مضى

لكن بروحي وبجسمي فُتك

قد كان حسبي من بني آدمٍ

لو أنه عُمّرَ لي أو تُرك

يا قمراً كان إذا ما بدا

بين نجومِ الليل لم تشتبك

أصبحتُ مذ غُيّبتَ عن ناظري

كأنني في حَيرةٍ مرتبك

يرحمكَ الرحمنُ من هالك

لو تُقبَل الفدية غاليتُ بك

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً،..

المزيد عن ابن الرومي

تصنيفات القصيدة