الديوان » العصر العباسي » ابو نواس » جالست يوما أبانا

عدد الابيات : 14

طباعة

جالَستُ يَوماً أَباناً

لا دَرَّ دَرُّ أَبانِ

وَنَحنُ حُضرُ رِواقِ ال

أَميرِ بِالنَهرَوانِ

حَتّى إِذا ما صَلاةُ ال

أُلى دَنَت لِأَوانِ

فَقامَ مُنذِرُ رَبّي

بِالبِرِّ وَالإِحسانِ

وَكُلَّما قالَ قُلنا

إِلى اِنقِضاءِ الأَذانِ

فَقالَ كَيفَ شَهِدتُم

بِذا بِغَيرِ عِيانِ

لا أَشهَدُ الدَهرَ حَتّى

تُعايِنَ العَينانِ

فَقُلتُ سُبحانَ رَبّي

فَقالَ سُبحانَ ماني

فَقُلتُ عيسى رَسولٌ

فَقالَ مِن شَيطانِ

فَقُلتُ موسى نَجِيُّ ال

مُهَيمِنِ المَنّانِ

فَقالَ رَبُّكَ ذو مُق

لَةٍ إِذَن وَلِسانِ

أَنَفسُهُ خَلَقَتهُ

أَم مَن فَقُمتُ مَكاني

وَقُلتُ رَبِّيَ ذو رَح

مَةٍ وَذو غُفرانِ

وَقُمتُ أَسحَبُ ذَيلي

عَن هازِلٍ بِالقُرانِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابو نواس

avatar

ابو نواس حساب موثق

العصر العباسي

poet-abu-nawas@

1175

قصيدة

7

الاقتباسات

235

متابعين

الحسن بن هانئ بن عبد الأول بن صباح الحكميّ بالولاء، أبو نواس.(146هـ-198هـ/763م-813م) شاعر العراق في عصره. ولد في الأهواز (من بلاد خوزستان) ونشأ بالبصرة، ورحل إلى بغداد فاتصل فيها بالخلفاء من ...

المزيد عن ابو نواس

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة