الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي » يا أيها السيد الذي وهنت

عدد الابيات : 10

طباعة

يا أَيها السيِّدُ الذي وهَنَتْ

أنصارُ أموالِهِ ولم يَهِنِ

فأصبحتْ في يدِ الضعيفِ وذي ال

قُوَّةِ والباقليِّ واللَّسنِ

غَيْرِي على أنني مُؤمِّلُكَ ال

أقدُم سائلْ بذاك وامتحنِ

مادحُ عشرين حجةً كَمَلاً

محرومُها منك غيرَ مضطغِن

فضلُك أو عدلك الذي ائتمن ال

له علينا أجلَّ مؤتَمن

إن كنتَ في الشعر ناقداً فَطِناً

فليعطني الحقُّ حصةَ الفَطِنِ

وإن أكن فيه ساقطاً زَمِناً

فليعطني الحقُّ حصةَ الزَمِنِ

سِمْ بيَ ديوانك الذي عدلت

جدواه بين الصحيح والضَّمِن

كَثِّرْ بشخصي مَنِ اصطنَعْتَ من ال

ناس وإن لم أَزِنْكَ لم أشِن

ما حقُّ مَنْ لان صدرُهُ لك بال

ودِّ لقاءٌ بجانبٍ خَشِن

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن الرومي

avatar

ابن الرومي حساب موثق

العصر العباسي

poet-abn-rumi@

2020

قصيدة

17

الاقتباسات

1914

متابعين

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، ...

المزيد عن ابن الرومي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة