الديوان » السعودية » سلطان السبهان »

أغنيات الفقد

عدد الأبيات : 19

طباعة مفضلتي

سار ٍ, ويحملُ في أجفانِهِ أرَقَهْ

وعينُكِ الليلة الممتدّةُ القـَلِقَة ْ

سافرتُها والتفاتُ اليأسِ يُفزِعني

فكلما ذُبتُ شوقاً مَدّ لي عُنُقَه

وعُدتُ كالبدْوِ لا غيمٌ يضاحِكُهُم

كُبودُهمْ من ظما الأسفارِ محترِقة ْ

أُعيذ قلبَكِ من ذكرىً تؤرِّقهُ

أُعيذه من حنيني بالذي خلَقَهْ

أٌعيذ عينَكِ من وصلٍ يكدِّرُها

إن مدّد البرْدُ في أرواحِنا قَلَقـَهْ

نَحَتـْكِ عني المقاديرُ التي كُتِبَت

فحلّة الصبرِ – مهما جُدتُ – منخرِقة ْ

في ذمةِ اللهِ يا طيفاً تـَضاحكَ لي

فضاعِ عمريَ في ضِحكاتِهِ سَرِقـَة ْ

ريحانة كلـَّفتـْني أن أطيرَ لهــا

روحاً لأسكُنَ من أفْقِ الهوى أفـُقهْ

تجيءُ تسرَحُ أسرابُ البلابلِ في

صدريْ, وتسْكَرُ في أحلامِها النزِقة ْ

تغيبُ تَسْكُنُ في الموّالِ بَسْمَتُها

إنْ جرّهُ عاشِقٌ أضناهُ مَن عَشِقهْ

أبكِيْ الصِّبا الحُلوَ في غصْنِ تَميسُ بهِ

لم يَبْقَ منهُ لِعَيْنِ الصبِّ من وَرَقـة ْ

كل الذي كانَ..أن الموتَ باغَتـَنا

وأطفأَ الحظُّ فيما بينَنا طُرُقـَهْ

كل الذي كان..أن الغربةَ انتبهَتْ

والليلُ ذَرَ على أجفانِنا غسَقـَهْ

والشيبُ أدركَ أشعاريْ فأعجزَني

نَصٌّ يُحَدِّثُني عن صورةٍ ألِقــَة ْ

في ذمةِ الله يا من جئتُ أبحثُ عن

نفسيْ فصادفـْـتـُها في غيمَةٍ ودِقَة ْ

مضَت – لها الله – نحوَ اللهِ وابتدأتْ

قصائدٌ من حنينٍ تبعثُ الشفـَقـَة ْ

يا للشتا..كلما النسيانُ أدفأنيْ

أرخى ذراعيْهِ للنسيانِ واعتـنَـقهْ

في ذمة الله يا روحاً سَموتُ بها

وأولُ اسمٍ فؤاديْ في الهوى نطـَقـَهْ

في ذمة الله يا كوناً يعيشُ معي

والناسُ تحسبُهُ سطراً على ورَقة ْ

معلومات عن سلطان السبهان

سلطان السبهان

سلطان السبهان

سلطان بن محمد السبهان، شاعر سعودي اصدر عدة دواوين شعرية، من اهمها " تفاصيل أخرى للماء" "ويكاد يضئ" "اغنيات الورد" نشأ السبهان في محافظة حفر الباطن، وحصل على شهادة..

المزيد عن سلطان السبهان

تصنيفات القصيدة