الديوان » العصر العباسي » الببغاء »

خجل الورد من جوار البهار

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

خَجَل الوَرد مِن جَوارِ البَهارِ

فَمَشى بِاِحمِرارِهِ في اِصفِرارِ

وَحَكى الماءُ فيهِما أَحمَرَ اليا

قوتِ حُسناً مُرَصَّعاً بِنَضارِ

جُمِعا بِالكَمالِ في بِركَةٍ تُم

تعُ حُسنا نَواظِرَ الحُضّارِ

أَضرَمَ الماءُ بِالشَقيقِ بِها النا

رُ وَعَهدي بِالماءِ ضِدَّ النارِ

فوجدنا أخلاق سيدنا الزهْ

رذَكاءً تُربى عَلى الأَزهارِ

ظَلَّت مِنهُ وَمِن نَداماهُ لِلأُن

سِ نَديمَ الشُموسِ وَالأَقمارِ

معلومات عن الببغاء

الببغاء

الببغاء

عبد الواحد بن نصر بن محمد المخزومي، أبو الفرج المعروف بالببغاء. شاعر مشهور، وكاتب مترسل. من أهل نصيبين. اتصل بسيف الدولة، ودخل الموصل وبغداد. ونادم الملوك والرؤساء. له (ديوان شعر)...

المزيد عن الببغاء

تصنيفات القصيدة