الديوان » العصر الاسلامي » مروان بن أبي حفصة »

أصاب الردى قوما تمنوا لك الردى

عدد الأبيات : 3

طباعة مفضلتي

أَصابَ الرَدى قَوماً تَمَنَّوا لَكَ الرَدى

لأَنَّكَ أَعطَيتَ الجَزيلَ وَصَرَّدوا

سَيَذهَبُ ما ضُمَّت عَلَيهِ أَكُفُّهُمُ

وَيَبقى لَهُم في الناسِ ذَمٌّ مُخَلَّدُ

وَتَبقى أَياديكَ الكَريمَةُ بَعدَما

يُواريكَ وَالجودَ الصَفيحُ المُنَضَّدُ

معلومات عن مروان بن أبي حفصة

مروان بن أبي حفصة

مروان بن أبي حفصة

مروان بن سليمان بن يحيى أبي حفصة يزيد. شاعر، عالي الطبقة. كان جده أبو حفصة مولى لمروان بن الحكم أعتقه يوم الدار، ونشأ مروان في العصر الأموي، باليمامة، حيث منازل..

المزيد عن مروان بن أبي حفصة

تصنيفات القصيدة