الديوان » مصر » أحمد شوقي »

في الليل لما خلى

في الليل لما خِلى
إلا من الباكي
والنوح على الدوح حِلى
للصارخ الشاكي
ما تِعرف المبتلى
في الروض من الحاكي
سكون ووَحشه وظُلمه
وليل ما لوش آخر
ونجمة مالت ونجمه
حِلفت ما تتأخر
دا النوم يا ليل نعمه
يحلم بها الساهر
الفجر شأشأ وفاض
على سواد الخميله
لمح كلمح البياض
من العيون الكحيله
والليل سرح في الرياض
أدهم بغرّه جميلة
هنا نواح ع الغصون
وهناك بكا في المضاجع
ليه تِشتهى النوم عيون
وعيون سوالي هواجع
ودوح غِرق في الشجون
ودوح ماشافش المواجع
يا ليل أنيني سمعته
والشوق رجع لي وعاد
وكل جرح وساعته
وكل جرح بميعاد
كم من مفارق وجعته
ونضو هجر وبعاد

معلومات عن أحمد شوقي

أحمد شوقي

أحمد شوقي

أحمد بن علي بن أحمد شوقي. أشهر شعراء العصر الأخير، يلقب بأمير الشعراء، مولده ووفاته بالقاهرة، كتب عن نفسه: (سمعت أبي يردّ أصلنا إلى الأكراد فالعرب) نشأ في ظل البيت..

المزيد عن أحمد شوقي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أحمد شوقي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها التفعيله من بحر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس