الديوان » العصر الجاهلي » البسوس بنت منقذ التميمية »

لعمرك لو أصبحتُ في دار منقذٍ

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

لَعمرك لَو أصبحتُ في دارِ منقذٍ

لَما ضيمَ سعدٌ وهو جارٌ لأبياتي

وَلَكنّني أَصبحتُ في دارِ غربةٍ

مَتى يعدُ فيها الذئبُ يعدُ عَلى شاتي

فَيا سعدُ لا تغرر بِنَفسك واِرتَحل

فَإنّك في قومٍ عنِ الجارِ أمواتِ

وَدونك أَذوادي فإنّي عنهمُ

لَراحلةٌ لا يَفقدوني بنيّاتي

وَسر نَحوَ جُرم إن جرماً أعزّةٌ

وَلا تكُ فيهم لاهياً بين نسواتِ

إِذا لَم يَقوموا لي بِثأري وَيَصدقوا

طِعانهم وَالضربَ في كلّ غاراتِ

فَلا آبَ ساعيهم ولا سدَّ فَقرهم

وَلا زالَ في الدنيا لَهم شرّ نكباتِ

معلومات عن البسوس بنت منقذ التميمية

البسوس بنت منقذ التميمية

البسوس بنت منقذ التميمية

بسوس بنت منقذ التميمية . شاعرة جاهلية. يضرب المثل بشؤمها. وهي خالة جساس بن مرة الشيباني. كانت لها (أو لجارها سعد بن شمس الجرمي) ناقة يقال لها سراب، رآها (كليب..

المزيد عن البسوس بنت منقذ التميمية

تصنيفات القصيدة

اقرأ أيضاً ل البسوس بنت منقذ التميمية :