الديوان » العصر الايوبي » محيي الدين بن عربي »

تجمل لمن قال الرسول بأنه

عدد الأبيات : 13

طباعة مفضلتي

تجملُ لمن قال الرسولُ بأنه

يحبُّ الجمالَ الكل فهو جميل

فذلكم الله النزيه جمالُه

عن الغرض النفسيِّ فهو جليلُ

تعالى جمالُ الله عن كلِّ ناظرٍ

إليه فطرفُ المحدثاتِ كليلُ

فليس له من كلِّ وجه مماثلٍ

وليس له في المحدثاتِ عديل

سوى من بدا بالكافِ في قوله لنا

بترجمة الشورى فليس يزول

لقد جهدت نفسي بأنك عينه

فتسرح في أرض الهوى وتجول

يطالبني الأنت الذي عين الأنا

وما لي سوى هذا عليه دليل

تجول براهين النهى في مجالها

وأوّل شخصٍ حال فيه جليل

علمت بأنَّ الأمر بيني وبينه

وإن الذي يدري به لقليل

وإن كان لي وجه يكون هويتي

به عينه جاء المُحال يقولُ

تثبت فليس الأمر فيه كما ترى

فعما قليلٌ ينقضي ويحول

فقلت له مهلاً عليَّ فإنني

علمتُ به والعارفون نزول

عليه من الأكوانِ في كلِّ جحفل

له في مجرَّاتِ الشهود ذيول

معلومات عن محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد ابن عربي، أبو بكر الحاتمي الطائي الأندلسي، المعروف بمحيي الدين بن عربي، الملقب بالشيخ الأكبر. فيلسوف، من أئمة المتكلمين في كل علم. ولد في مرسية (بالأندلس)..

المزيد عن محيي الدين بن عربي