الديوان » العصر العباسي » الصنوبري »

لاح لك الصبح فقم فاصطبح

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

لاح لك الصبحُ فَقُمْ فاصطبحْ

واربحْ على دهرك فيمن ربحْ

الديكُ قد صاح مراراً وما

عليك صاحَ الديكُ أَم لم يصح

هاك انتخبْ هلك اقترحْ ما الفتى

إلا فتىً منتخبٌ مقترح

ووالِ بين الكاس والطاس أو

ببطحَكَ الزقُّ كما قد بُطح

ذا دمُهُ ينصبُّ من حلقه

كما رأينا حبشياً ذبِح

ما العيشُ إلا في ركوب الهوى

وأن تُرى منهمكاً مفتضح

في فتيةٍ ما شئتَ م فتيةٍ

يجارُ في مدحهُم الممتدح

إِبريقهمْ بينهمُ ضاحكٌ

باكٍ كإنسانٍ حزينٍ فَرِح

معلومات عن الصنوبري

الصنوبري

الصنوبري

أحمد بن محمد بن الحسن بن مرار الضبي الحلبي الأنطاكي، أبو بكر، المعروف بالصنوبري. شاعر اقتصر أكثر شعره على وصف الرياض والأزهار. وكان ممن يحضر مجالس سيف الدولة. تنقل بين..

المزيد عن الصنوبري

تصنيفات القصيدة