الديوان » العصر العباسي » الصنوبري »

أبا بكر وأنت فتى سميع

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

أبا بكرٍ وأنت فتى سميعٌ

إذا ما عُدّ لُّ فتى أُناسِ

أيولَعُ معشرٌ ببناءِ حالي

وتهدمُها يداكَ من الأساس

فكيف خُصِصْتُ منك بصدِّ حظِّي

وأنت أَخَصُّهُمْ بيَ في القياس

فأمّا إِذ عَقرتَ فدتكَ نفسي

عَقَاري فأسُهُ يا خيرَ آس

ودعْ إِبنَ امّ فندا فإِنِّي

سأجعلُ بَظْرَها نَهْبَ المواسي

معلومات عن الصنوبري

الصنوبري

الصنوبري

أحمد بن محمد بن الحسن بن مرار الضبي الحلبي الأنطاكي، أبو بكر، المعروف بالصنوبري. شاعر اقتصر أكثر شعره على وصف الرياض والأزهار. وكان ممن يحضر مجالس سيف الدولة. تنقل بين..

المزيد عن الصنوبري

تصنيفات القصيدة