الديوان » سوريا » سليم عنحوري » تيسر من بعد العسير لقاؤنا

عدد الابيات : 8

طباعة

تيسَّر من بعد العسير لقاؤنا

فقلتُ وقد هَشَّ الحبيبُ وسلَّما

ألألاءُ برقٍ لاح في الأفق ضاحكاً

يُنير البرايا ام حبيبي تبسما

وضمَّت يدُ الاشواق صدرى لصدرهِ

وقال الهوى ذوبا هناءً وأَنعُما

يقرّب قلبينا العناقُ تشفيّاً

ويبعدُ جسمينا العفافُ تحكما

فلما أَذبنا الجلد والعظم نشوةً

غدونا ملاكاً واحداً مَهدُهُ السما

وغاب عن الانظار شخصانِ طالما

أَسالت يدُ العذَّال دمعهما دما

كذلك عقبى من يفي العهد مُخلصاً

يرى الخُلدَ اما الخائنون جهنَّما

فإن شئتم التفريقَ كَيدا إلا اركبوا

جناح الفضا واستخدموا الارض سلَّما

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن سليم عنحوري

avatar

سليم عنحوري حساب موثق

سوريا

poet-Salim-Anahouri@

109

قصيدة

14

متابعين

سليم بن روفائيل بن جرجس عنحوري. أديب، من الشعراء. من أعضاء المجمع العلمي العربي. مولده ووفاته في دمشق. تقلد بعض الوظائف في صباه. وزار مصر سنة 1878م، فتعرف إلى السيد ...

المزيد عن سليم عنحوري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة