الديوان » سوريا » سليم عنحوري » سافرت إذ سار الحبيب مهاجرا

عدد الابيات : 5

طباعة

سافرتُ إذ سار الحبيبُ مُهاجراً

في أَبحُرٍ امواجها من ادمعُي

بسفينةٍ قاد البُخارُ عنانَها

لكنَّهُ زَفَرَات موقدِ اضلعي

نشروا وقد سكن الهواءُ شراعها

فجرَت بأنفاسي ونَفح تضرُّعي

لم يأخذ الربّانُ اجرةَ حملهِ

أوَ لم يكن في ناظريَّ ومسمعي

ولطالما سالتُ بين الرَكبِ عن

قلبي ولم افطن بان قلبي معي

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن سليم عنحوري

avatar

سليم عنحوري حساب موثق

سوريا

poet-Salim-Anahouri@

109

قصيدة

14

متابعين

سليم بن روفائيل بن جرجس عنحوري. أديب، من الشعراء. من أعضاء المجمع العلمي العربي. مولده ووفاته في دمشق. تقلد بعض الوظائف في صباه. وزار مصر سنة 1878م، فتعرف إلى السيد ...

المزيد عن سليم عنحوري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة