الديوان » سوريا » سليم عنحوري » هذب وليدك وهو طفل راضع

عدد الابيات : 8

طباعة

هذِّب وليدكَ وهو طفلٌ راضعٌ

واغرس بهِ حبَّ المعارف عن صِغَر

فالغصن يسهلُ وهو لَدنٌ فتلهُ

ومتى قسا ان شئتَ تُعدِلهُ انكسر

هو ذا غلامٌ بالمعارف هائمٌ

منذ الحداثة عاشقٌ غُرَر الفكر

يصغي ليقتبسَ الفوائد ان رأى

خلاًّ يطارح اهله حلو السَمر

يتلو الكتاب محللاً اشكالهُ

كأَبي حنيفة عندما يتلو السوَر

متأدبٌ بحديثهِ متهذّبٌ

بجلوسه متجنّبٌ ما يحتقر

لا غروَ فهو ابن الذي اعترفت لهُ

أهلُ الحصافة أنه أذكى البشر

فالشد إذا عاينتهُ متمثّلاً

لا بدع هذا الغصن من هذا الشجر

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن سليم عنحوري

avatar

سليم عنحوري حساب موثق

سوريا

poet-Salim-Anahouri@

109

قصيدة

14

متابعين

سليم بن روفائيل بن جرجس عنحوري. أديب، من الشعراء. من أعضاء المجمع العلمي العربي. مولده ووفاته في دمشق. تقلد بعض الوظائف في صباه. وزار مصر سنة 1878م، فتعرف إلى السيد ...

المزيد عن سليم عنحوري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة