الديوان » سوريا » سليم عنحوري » شادت يد الاتقان في أكنافها

عدد الابيات : 6

طباعة

شادت يدُ الاتقان في أكنافها

قللاً يناطح رَوقُها الأقمارا

من كل صَرحٍ باذخٍ شرفاتُهُ

تبدي متى حان الأصيلُ عذارى

غرَّ الوجوه فواتناً تزري الدُمى

بيضا وسمراً خرَّدا ابكارا

يختلنَ من فوق العروش بواسما

جَزَلاً وهنَّ من النعيم سكارى

يرمقنَ ابناءَ السبيل باعينٍ

توحي الى أهل الهوى اسرارا

ينصبنَ في الشباكِ دون تعمُّدٍ

شبكاً تصير بها الرجال اسارى

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن سليم عنحوري

avatar

سليم عنحوري حساب موثق

سوريا

poet-Salim-Anahouri@

109

قصيدة

14

متابعين

سليم بن روفائيل بن جرجس عنحوري. أديب، من الشعراء. من أعضاء المجمع العلمي العربي. مولده ووفاته في دمشق. تقلد بعض الوظائف في صباه. وزار مصر سنة 1878م، فتعرف إلى السيد ...

المزيد عن سليم عنحوري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة