الديوان » المخضرمون » نافع بن الأسود »

جزى الله خيرا من قبيل وناصر

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

جَزى اللَهُ خَيراً مِن قَبيلٍ وَناصِرٍ

غَداةَ قُدَيسٍ وَالدِماءُ تَرَقرَقُ

تَميماً عَلى جُهدِ الحُروبِ وَعَضِّها

وَقَد جَعَلت فيها الفِراخ تبقبقُ

قَضوا وَطَراً مِن فارِس ثُمَّ غادَروا

أَفاعيلَ لا يَشفى بِها مُتَبَعِّقُ

فَمَن يَسمو لا يُدرِك عَفافَةَ جَمعِنا

إِذا جُعِلَت عونُ الحُروبِ تَفَتَّقُ

فَهُم تَرَكوا رَبُّ القَوادِسِ ثاوِياً

يَصيحُ إِلَيهِ هامُها المُتَفَرِّقُ

معلومات عن نافع بن الأسود

نافع بن الأسود

نافع بن الأسود

نافع بن الأسود بن قطبة بن مالك التميمي الأسدي، أبو نجيد. شاعر. من الصحابة. من مخضرمي الجاهلية والإسلام. شهد فتوح الشام والعراق، وله فيها أشعار كثيرة. وهو القائل، بعد انصراف..

المزيد عن نافع بن الأسود

تصنيفات القصيدة