الديوان » مصر » حسن الحضري »

رأيت بنور الله

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

رأيتُ بِنُورِ اللهِ ما هو واقعُ

فقرَّتْ بأجفانِ العيونِ المدامعُ

ألستَ ترى أن الأمور مردُّها

إلى ربها لا ما تشاء الدوافعُ

فعما قريبٍ ينجلي سِتْرُ خِدْرِها

وتجري بها نعماؤها والقوارعُ

فَلُذْ بحظار الصبر منها فإنما

لصبرك بابٌ دونه الهمُّ خاشعُ

معلومات عن حسن الحضري

حسن الحضري

حسن الحضري

حسن عبد الفتاح خلف حسين الحضري، وُلِد في مدينة سمالوط بمحافظة المنيا في مصر يوم التاسع والعشرين من أكتوبر سنة ألف وتسعمائة وخمسٍ وسبعين (1975)، وحصل على ليسانس الآداب/ شعبة..

المزيد عن حسن الحضري

تصنيفات القصيدة