الديوان » العصر الاموي » الراعي النميري »

ألا أيها الربع الخلاء مشاربه

أَلا أَيُّها الرَبعُ الخَلاءُ مَشارِبُه

أَشِر لِلفَتى مِن أَينَ صارَ حَبائِبُه

فَلَمّا رَأَينا أَنَّما هُوَ مَنزِلٌ

وَمَوقِدُ نارٍ قَلَّما عادَ حاطِبُه

مَضَيتُ عَلى شَأني بِمِرَّةِ مُخرَجٍ

عَنِ الشَأوِ ذي شَغبٍ عَلى مَن يُحارِبُه

وَأَوسُ بنُ مَغراءَ الهَجينُ يَسُبُّني

وَأَوسُ بنُ مَغراءَ الهَجينُ أُعاقِبُه

تَمَنّى قُرَيشٌ أَن تَكونَ أَخاهُمُ

لِيَنفَعَكَ القَولُ الَّذي أَنتَ كاذِبُه

قُرَيشُ الَّذي لا تَستَطيعُ كَلامَهُ

وَيَكسِرُ عِندَ البابِ أَنفَكَ حاجِبُه

معلومات عن الراعي النميري

الراعي النميري

الراعي النميري

عبيد بن حصين بن معاوية بن جندل النميري، أبو جندل. شاعر من فحول المحدثين. كان من جلة قومه، ولقب بالراعي لكثرة وصفه الإبل. وكان بنو نمير أهل بيت وسؤدد. وقيل: كان..

المزيد عن الراعي النميري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الراعي النميري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس