الديوان » العصر العباسي » الحسين بن الضحاك » يا عمر نصر لقد هيجت ساكنة

عدد الابيات : 8

طباعة

يا عُمرَ نصرٍ لقد هيجتَ ساكنةً

هاجت بلابِلَ صَبٍّ بعد إقصارِ

للّه هاتفةٌ هبَّت مرجعةً

زبورَ داودَ طوراً بعد أطوار

يحثها دالقٌ بالقدس محتنكٌ

من الأساقف مزموراً بمزمار

عجت أساقفها في بيت مذبحها

وعج رهبانها في عرصةِ الدارِ

خمارُ حانتها إن زرت حانته

أذكى مجامرَها بالعُودِ والغَارِ

يهتزُّ كالغصنِ في سُلبٍ مُسوَّدةٍ

كأنَّ دارِسَها جسمٌ من القارِ

تُلهيك رِيقتُه عن طيب خمرته

سقيا لذاك جنى من ريقِ خَمَّارِ

أغرى القلوبَ به ألحاظُ ساجيةٍ

مرهاءَ تطرِف عن أجفانِ سحَّار

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الحسين بن الضحاك

avatar

الحسين بن الضحاك حساب موثق

العصر العباسي

poet-Ibn-al-Dahhak-al-Bahili@

146

قصيدة

83

متابعين

الحسين بن الضحاك بن ياسر الباهلي، من مواليهم أو هو منهم، أبو علي. شاعر، من ندماء الخلفاء، قيل: أصله من خراسان. ولد ونشأ في البصرة، وتوفي ببغداد. اتصل بالأمين العباسي ...

المزيد عن الحسين بن الضحاك

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة