الديوان » العصر الايوبي » كمال الدين بن النبيه » حبذا طيف علوة حين أسرى

عدد الابيات : 10

طباعة

حَبَّذا طَيْفُ عَلْوَةٍ حِينَ أَسْرَى

مِنْ زِياراتِهِ فَفَكَّ الأَسْرَى

زارَنِي وَالصَّباحُ قَد لاحَ فِي اللَّيْ

لِ وَقَدْ لِلنَّسِيمِ الفَجْرَا

وَبَنو نَعْشَ شاخِصاتٌ إلَى القُطْ

بِ حَيارَى وَالنَّسْرُ يَقْفو الإِثْرا

وَالمَصابِيحُ أَطْفَأَتْها يَدُ الصُّبْ

حِ فَشابَتْ مَفارِقُ الرَّوْضِ ذُعْرَا

وَسَقيطُ الغَمامِ يَرْشَحُ دُرّاً

فَوْقَ أَوْراقِهِ فيُصْبِحُ دُرَّا

جادَها وابِلُ السَّماءِ رَشاشاً

فَهْيَ تَبْكِي طَوْراً وَتَضْحَكُ طَوْرَا

نَقَشَتْها أَيْدِي الرَّبيعِ فَلاَ تُزْ

هِرُ إلاّ بِيضاً وَحُمْراً وَصُفْرَا

يَتَلامَعْنَ فِي الدُّجَى كالَدَّنانِي

رِ وَيُعْطِينَ فِي الدُّجُنَّةِ عِطْرَا

وَعَلى سِرِّ سِتْرِ عَلْوَةَ بَيْتٌ

ما تَراهُ العُيونُ إلاّ شَزْرَا

ضُرِبَتْ دُونَها المَضارِبْ وَالْتَفَّ

تْ عَلَيْهِ الرِّجالُ شُعْثاً وَغُبْرَا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن كمال الدين بن النبيه

avatar

كمال الدين بن النبيه حساب موثق

العصر الايوبي

poet-Kamal-al-Din-bin-Nabih@

99

قصيدة

3

متابعين

علي بن محمد بن الحسن بن يوسف، أبو الحسن، كمال الدين ابن النبيه. شاعر، منشئ، من أهل مصر. مدح الأيوبيين، وتولى ديوان الإنشاء للملك الأشرف موسى. ورحل إلى نصيبين، فسكنها ...

المزيد عن كمال الدين بن النبيه

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة