الديوان » العصر المملوكي » ابن القيسراني » لو أن قاضي الهوى علي ولي

عدد الابيات : 11

طباعة

لو أَن قاضي الهوى عليَّ وَلِي

ما جار في الحكم مَنْ عَليَّ وَلي

وكان ما في الدَّلال من قِبَلِ

الحُسْن بما في الغرام من قِبَلي

حسبي وحسبُ الجوى أُغالبه

فيا عذولي ما لي وللعَذَل

كيف يُداوى الفؤادُ من سَقمٍ

تاريخُه كان وَقْعَةَ المُقَل

لا تَسْقِيَنّي صريحَ لائِمةٍ

فَصِحَّتي في سُلافة القُبَل

بي من بني الترك شادِن غَنِجٌ

يصيد لحظ الغزال بالغزل

أَغْيَدُ يلقاك طرفُه ثَمِلاً

وليس فيه سَماحةُ الثَّمِل

مُبتسِمٌ والعيونُ باكية

وفارغٌ والقلوب في شُغُل

لاحظني كالقضيب معتدلاً

وصدّ والصبرُ غيرُ معتدل

وأَصبحتْ في الوَرى مَحَبَّتُهُ

كأَنها دَوْلةٌ من الدُّوَلِ

مَلاحةٌ دانت القلوبُ بها

طَوْعاً كما دانت العُلى لعلي

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن القيسراني

avatar

ابن القيسراني حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-al-Qaysrani@

81

قصيدة

0

متابعين

محمد بن نصر بن صغير بن داغر المخزومي الخالدي، أبو عبد الله، شرف الدين بن القيسراني. شاعر مجيد. له (ديوان شعر - خ) صغير. أصله من حلب، وولده بعكة، ووفاته ...

المزيد عن ابن القيسراني

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة